مركز الابحاث والدراسات في المعلوماتية القانونية - الجامعة اللبنانية تمييز جزائي حكم رقم : 102 /1980

بطاقة الحكم:
المحكمة: تمييز جزائي
الرقم: 102
السنة: 1980
تاريخ الجلسة: 11/12/1980
الرئيس: ريمون بريدي
الأعضاء: /بارودي//الاسعد/
* مفهوم القدح والذم ومدى شموله الحديث السري وفي معرض الشك او الاستفهام وكان من شأنه النيل من كرامة وشرف المدعي. *

بما ان ثبت لهذه المحكمة من مجمل تحقيقات الشرطة العسكرية والدرك والتحقيق الذي اجراه القاضي المنفرد الجزائي في النبطيه وفي مدلول اقوال المدعي عليه الياس الحايك عن افادته لدى الدرك. ان المدعي جان جميل فارس من بلدة صربا كان مع نسيبه فرنسيس فارس والانسة سعيدة زيعور مدرسا في مدرسة عنقون الرسمية وقد سرت اشاعة في هذه البلدة ثم في صربا خلاصتها ان علاقات غرامية قد نشأت بين المدرسين المذكورين وزميلتهما سعيدة وان هذه الاخيرة قد حبلت سفاحا وسعت لاجهاض نفسها وان المدعي عليه الياس الحايك نقل خبر هذه الاشاعة الى الشاهد مورس حنا امين فارس خلال 1973 محيطا اياه علما بأمر الفضيحة على حد روايته وان المدعي عليها حنة قد روت هذا الخبر في تلك الفترة ايضا للشاهد جرجس عقل الحلو. وبما ان نسبت المدعى عليها امر العلاقة الغرامية بين المدعي والمدرسة سعيدة زيعور تلك العلاقة التي زعم انها اقترنت بحبل سفحاحي ولو جرى ذلك سرا بين كل منهما والشاهد الذي استمع الحديث ولو في معرض الشك والاستفهام من شأنه النيل من شرف وكرامة المدعي وهو يشكل الجنحة المنصوص عنها في المادة 582 فقرتها الثانية من قانون العقوبات .